Blog

حلم الدراسة في كندا و التحديات التي يواجهها الطلبة

حلم الدراسة في كندا و التحديات التي يواجهها الطلبة

يعتبر حلم الدراسة في الخارج المطلب الأكثر انتشارا بين شرائح طبقة الشباب خاصة أولئك الذين يتميزون بملكات و مهارات لم تجد التشجيع و الصقل و المساندة في اوطانهم الأصلية. و يتصدر الطلبة العرب الطليعة كونهم من أكثر الفئات تضررا من الأوضاع الاجتماعية و الثقافية في بلدانهم حيث أصبح حلم الالتحاق بإحدى الجامعات الكندية نافذة أمل تحمل الكثير من الطموح لنيل مستويات عالية من التأهيل العلمي و الأكاديمي. فهل من الممكن للطالب العربي أن يجد طريقا لتحقيق هذا الطموح و ما هي أبرز العراقيل التي من الممكن أن يواجهها؟

اقرأ ايضاً : اهمية الدراسة في الخارج

ماهي خيارات الدراسة المتوفرة في كندا؟

تعتبر الجامعات الكندية من أكثر الجامعات عراقة إذ تحتل الصدارة العالمية من حيث مستوى التأطير و التكوين الأكاديمي ذي المعايير العالمية. إذ توفر للطلبة خيارات متنوعة حيث تتراوح مدة ما يعرف بالدرجة التطبيقية من عامين إلى أربع سنوات في مجال التخصص أو الفرع كما أن هذه البرامج تتنوع و تختلف من جامعة لأخرى و من مقاطعة لأخرى كذلك. كما ينتشر في كندا ما يعرف بالكليات المجتمعية أو المعاهد و تشكل الأساس و اللبنة القوية لنظام التعليم الكندي الذي أثبت جدارته و تفوقه عبر العالم.

توفر الجامعات الكندية تكوينا نوعيا في جمع التخصصات كالصحة، إدارة الأعمال، التكنولوجيا، التجارة، الفنون الجميلة و التطبيقية و التجارة و غيرها.

هل تناسب التكاليف إمكانيات جميع الطلبة؟

رغم أن التكاليف بصفة عامة معتدلة نسبيا مقارنة مع بقية الدول إلا أنها تبقى التحدي الأول الذي يواجهه الطلبة إذ تتراوح الرسوم الجامعية بين 10000 و 18000 دولار كندي في الجامعات بشكل عام.و تبقى الرسوم مختلفة من معهد لآخر و من جامعة لغيرها. كما أن للمدينة أو المقاطعة دورا رئيسيا في تحديد الرسوم حيث ترتفع هذه الأخيرة كلما كانت المدينة ذات أهمية وموقع جغرافي مميز.

 

 

ماذا عن خيارات الإقامة؟

تقدم الجامعية الكندية أنماطا مختلفة من الإقامة للطلبة و تتباين تكاليفها و فقا لذلك. يمكن للطالب المغترب الإقامة مع عائلة كندية أو اختيار شقة خاصة مهيئة لإقامة الطلبة الأجانب كما يتوفر خيار السكن الجامعي و الفنادق و للطالب أن يختار نوع الإقامة الأنسب لطموحه و إمكانياته.

وسائل المواصلات

خلال إقامتك كطالب ستحتاج إلى التنقل و ينصح جميع الطلبة أن يتجنبو استعمال سيارة الأجرة باعتبارها الأبهض من حيث التكاليف بينما تطرح العديد من البدائل من بينها اقتناء بطاقة الاشتراك الشهري في المواصلات العمومية و التي تتراوح تكلفتها بين 60 و 90 دولار.

آفاق و عوائق

يعتبر حلم الدراسة في إحدى الجامعات الكندية طموحا مشروعا و ممكن التحقيق. غير أن الطالب سيكون محاطا بمجموعة من العوائق التي تعتبر التكاليف من أهمها إذ ينبغي للطالب أن يؤمن جميع متطلبات هذا المشروع و يدرس جميع جوانبه قبل خوض التجربة.

Copyrights ©2016: Golden Gate USA, Study Abroad.